الرئيسية / منوعات / قانون الأحوال الشخصية الجديد ينبغي أن يحقق العدالة الناجزة قانون الأحوال الشخصية الجديد ينبغي أن يحقق العدالة الناجزة

قانون الأحوال الشخصية الجديد ينبغي أن يحقق العدالة الناجزة قانون الأحوال الشخصية الجديد ينبغي أن يحقق العدالة الناجزة


نعرض لكم زوارنا أهم وأحدث الأخبار فى المقال الاتي:

أستاذ علم اجتماع: قانون الأحوال الشخصية الجديد ينبغي أن يحقق العدالة الناجزة
أستاذ علم اجتماع: قانون الأحوال الشخصية الجديد ينبغي أن يحقق العدالة الناجزة, اليوم الأحد 10 نوفمبر 2019 03:58 مساءً

وأوضحت في تصريح لـ”الهلال اليوم”، أن قضية زواج القاصرات ينبغي أن يتصدى لها أي قانون يصدر بشأن الأحوال الشخصية، لأن هذا الزواج يؤدي لمشاكل سلبية عديدة على الفتاة والأطفال في حالة الإنجاب بسبب ما يحدث من ممارسات في الوقت الحالي، مضيفة إنه ينبغي ألا يسمح بالزواج في سن أقل من 18 سنة للفتاة لتكون ناضجة وعاقلة وقادرة على تحمل المسئولية.

وأكدت أننا نحتاج إلى عدالة ناجزة وإنسانية في التعامل مع قضايا الأحوال الشخصية، فالعبرة ليست بالقانون إنما بروحه وما سيحققه من فوائد للأسرة والمجتمع، موضحة أنه من المهم أيضا ألا يستمر البطء في إجراءات التقاضي في قضايا الأسرة، بل نحتاج للعدالة الناجزة.

وأضافت إن المجتمع يحتاج للوسطية واتباع سنة رسول الله وأحكام الدين الإسلامي في قضايا الأحوال الشخصية، كالزواج والخطبة والطلاق والنفقة خاصة وأن الدين الإسلامي دين يسر، موضحة أن التغيرات التي حدثت في المجتمع في ظل التطور التكنولوجي والعولمة ينبغي أن يتم تداركها من خلال القوانين.

المصدر
الهلال اليوم


الخبر | قانون الأحوال الشخصية الجديد ينبغي أن يحقق العدالة الناجزة
قانون الأحوال الشخصية الجديد ينبغي أن يحقق العدالة الناجزة – يمكنك مشاهدة مصدر الخبر الاصلي من الرابط التالي
المصدر :صدي اون لاين
ويخلي موقع شباك نيوز مسؤوليته الكاملة عن محتوي اي خبر وانما تقع المسؤولية على الناشر الاصلي للخبر.

شاهد أيضاً

سيدات السلة بالأهلي «راحة» بعد الفوز على سبورتنج

نعرض لكم زوارنا أهم وأحدث الأخبار فى المقال الاتي: سيدات السلة بالأهلي «راحة» بعد …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *