الرئيسية / منوعات / “الري” تعلق على صور الأقمار الصناعية لملء سد النهضة

“الري” تعلق على صور الأقمار الصناعية لملء سد النهضة

قال الدكتور محمد السباعي، المتحدث باسم وزارة الري، إن مشاركة مصر في مفاوضات سد النهضة اليوم، استمر أكثر من أربع ساعات ونصف، ويأتي استكمالًا للمفاوضات التي بدأت بالأمس، مشيرًا إلى أن الخلافات ما زالت قائمة حول المسار الفني والقانوني رغم الاجتماعات المطولة. 

وتابع “السباعي”، خلال مداخلة هاتفية مع الإعلامي عمرو خليل، ببرنامج “من مصر”، المذاع على فضائية “cbc”، مساء الثلاثاء أن الطرف الأثيوبي ارتد على كل ما وافق عليه سابقًا، مشيرًا إلى أن مصر لديها رغبة حقيقية في الوصول لاتفاق، ولذلك تتمسك بكل بادرة امل في المفاوضات، مضيفًا أن المفاوضات مرتبطة بجدول زمني ينتهي يوم السبت المقبل، متمنيًا الوصل لاتفاق قبل هذا الموعد.

وعن انتشار بعض الصور الأقمار الصناعية على مواقع التواصل التي توحي ببدء أثيوبيا ملء السد دون موافقة مصر، رد قائلًا: “هناك تعهد من إثيوبيا بعدم أتخاذ أي أجراء أحادي في أزمة سد النهض، ولكل حادث حديث”.

قالت وزارة الري إن المحادثات الخاصة بسد النهضة الإثيوبي، تواصلت لليوم الرابع على التوالي، برعاية الاتحاد الإفريقي وبحضور وزراء من الدول الثلاث وممثلي الدول والمراقبين والتي تهدف إلى التباحث حول ملء وتشغيل سد النهضة.

وأضاف بيان للوزارة، أمس الاثنين، أن الوزراء استهلوا الاجتماع اليوم، بالإشارة إلى المناقشات التي تمت أمس على المستوى الثنائي بين الدول والمراقبين، والتي قامت فيها كل دولة بعرض وجهة نظرها في كل من الشقين الفني والقانوني.

ثم تلى ذلك عرض نقاط الخلاف من وجهة نظر كل دولة مع تقديم بعض البدائل والصياغات للوصول إلى تفاهمات بشأنها، إلا أن الخلافات ما زالت جوهرية في كلا المسارين.

تم التوافق بين الدول الثلاث على أن يتم غدًا الثلاثاء عقد اجتماعين على التوازي للفرق الفنية والقانونية، ثم يلي ذلك مرة أخرى عقد الاجتماعات الثنائية بين كل دولة على حدى مع المراقبين.

قوفي تصريحات سابقة، قال المهندس محمد السباعي، المتحدث باسم وزارة الري والموارد المائية، إن هناك جولة من المفاوضات بشأن سد النهضة الإثيوبي لليوم الرابع على التوالي، بدعوى من رئيس جنوب إفريقيا رئيس الدورة الحالية للاتحاد الإفريقي، بحضور مراقبين من الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة الأمريكية والاتحاد الإفريقي ومفوضية الاتحاد الإفريقي وخبراء قانونيين وفنيين من الاتحاد الإفريقي.

وأضاف “السباعي”، خلال مداخلة هاتفية مع برنامج “بالورقة والقلم” تقديم الإعلامي نشأت الديهي المذاع عبر فضائية “TEN”، يوم الأحد، أن مازال هناك نقاط خلاف جوهرية متعلقة بمليء وتشغيل سد النهضة، لافتًا إلى أنه بالأمس تم عقد جلسات ثنائية منفردة بين الثلاث دول مصر والسودان وإثيوبيا والوفود الخاصة بهم مع المراقبين لإبداء وجهات النظر الخاصة بكل دولة فيما يتعلق بأزمة سد النهضة.

ونوه المتحدث باسم وزارة الري والموارد المائية، بانه سيتم عقد اجتماعين بالتوازي للفرق القانونية والفنية للدول الثلاث غدًا، وعلى أساسه يتم عقد لقاءات ثنائية أخري بشكل منفرد في سلسلة من المفاوضات لإيجاد مساحة أكبر لإبداء الرأي بعيدًا عن التعنت، مشددًا على أن مصر أبدت مرونة كبيرة جدًا للوصول لتوافق بشأن سد النهضة.

وتابع، أن المقترح الذي تقدمت به مصر هو شامل ومستدام وعادل، ويعتمد على التعاون والشراكة والبناء بين الثلاث دول لتحقيق التنمية، وهذا الطرح يتضمن مقترح بالالتزام بتوفير ما يتجاوز 75-85% من الطاقة الكهربائية التي يحتاجها الشعب الإثيوبي حتى في أكثر فترات الجفاف، مع تقديم أي دعم فني لتحقيق التنمية المنشودة لإثيوبيا. 

وشدد على أن مصر داعمة لتنمية وتقدم ورخاء الشعوب، ولم تكن دولة معتدية، منوهًا بأن أزمة سد النهضة أصبحت دولية وعلى المجتمع الدولي أن يقوم بدوره تجاها.





المصدر : بوابة الفجر ويخلي موقع شباك نيوز مسئولية عن صحة الأخبار وإنما تقع مسؤوليته على النشر الصلي للخبر

عن admin

شاهد أيضاً

لا جديد////معهد السكر يوجه نصيحة للمرضى.. وينصحهم بهذه المواد الغذائية

قالت الدكتورة منى عبدالمطلب، رئيس وحدة التغذية الإكلينيكية بالمعهد القومي للسكر، إن النظام الغذائي لمريض …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *